منتدى الرشيد التعليمي
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهلاً وسهلاً بكم معنا في منتدى الرشيد التعليمي
نتمنى أن تتكرموا بالتسجيل أو الدخول لتتمتعوا بكافة الخيارات والمزايا
يُسعدنا ويُشرفنا تواجدكم
حياكم الله

منتدى الرشيد التعليمي

منتدى تعليمي تعلمي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ** أهلاً وسهلاً بكم في منتدى الرشيد التعليمي ** نتمنى أن تجدوا المتعة والفائدة معنا ** الأستاذ : شحادة بشير
سمات الغنائية في الشعر العربي551
شاطر | 
 

 سمات الغنائية في الشعر العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
gogomille
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 1
نقاط: 2125
السُّمعَة: 10
تاريخ التسجيل : 30/11/2011
العمر : 19
الموقع : syria

مُساهمةموضوع: سمات الغنائية في الشعر العربي   الأربعاء 30 نوفمبر 2011 - 20:45

سمات الغنائية في الشعر العربي
صدر الشعر الغنائي في العصر ما قبل الاسلام عن عواطف الشاعر ووجدانه حيث عبّر من تجاربه الانسانية الوجدانية الذاتية.الى أن تبلورت في اواخر القرن السادس عشر ملامح غنائية أخرى فعبّر الشعراء عما يختلج في نفوسهم من احاسيس وسط اجواء من احاسيس وسط اجواء من الحزن
ناقشي واستشهدي
لو سمحتو بدي افكار عن هاد الموضوع صعب كتيييييييييير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
S.H.H B
نائب المدير العام
نائب المدير العام


عدد المساهمات : 236
نقاط: 3500
السُّمعَة: 138
تاريخ التسجيل : 11/11/2010
العمر : 20
الموقع : سوريا

مُساهمةموضوع: رد: سمات الغنائية في الشعر العربي   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:28


الشعر الغنائي. وقد يسمَّى بالشعر الوجداني. وهو يعني ذلك التعبير عن العواطف الخالصة في مجالاتها المختلفة من فرح وحُزن وحب وبغض، وما إلى ذلك من المشاعر الإنسانية. ويعد هذا اللون أقدم أشكال الشعر في الأدب العربي، فقد كان الشعراء القدامى يعبرون تعبيراً خالصًا عن هذه المشاعر الإنسانية وقد يكون هذا التعبير مصورًا لذات الشاعر ومشاعره، كما ارتبط منذ نشأته بالموسيقى والغناء، ومن هنا سمي بالشعر الغنائي.
هذا اللون من الشعر استأثر بطاقة الشعر العربي، وفجر ينابيعها الفنية حين تحوّل إلى موضوعات وأغراض، كالغزل والوصف والحماسة والمديح والرثاء والهجاء والفخر والزهد والحكمة. وقد ترك هذا التوجه للشعر الغنائي ميراثًا هائلاً يتدفق حيوية وجمالاً وهو ماعرف بديوان العرب.
وقد استمرت موضوعات الشعر الغنائي في التعبير عن الذات الإنسانية وعن تقلباتها وعن أفراحها وأحزانها حتى وقتنا الحاضر. ولكن التطور الحضاري والفكري بدل فيها بعض التبديل؛ فلم يعد المدح يدور حول الشجاعة والعدل مثلاً أو يتغنَّى بالعفة والفضائل الخلقية، ولكنه توجه للتغني والتعبير عن وجدان الأمة وبطولاتها ومآثرها القومية كما ينشد التقدم والرخاء ويدعو للحاق بركب الأمم، وهكذا ظلت موضوعات الشعر الغنائي باقية متجددة ولكن في تعبير أقرب إلى حياتنا المعاصرة.
تحول الشعر الغنائي من عاطفته المشبوبة وغزله الصريح ووصفه لمحاسن المرأة إلى فكرة ورؤية ورمزٍ وأُنموذج. وبذلك اتسع مداه ليشمل ما يمور به الكون من تأمل واستبصار، وشوق وحنين، وألم وأمل، وفرح وحزن، وإن ظل الشعر الغنائي أو الوجداني هو سيد التعبير عن عواطف الشعراء غير منازع
---------------------------------
المصدر: الموسوعة العربية العالمية

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
THE_SNIPER
عضو متميز
عضو متميز


عدد المساهمات : 54
نقاط: 2312
السُّمعَة: 19
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 19
الموقع : سوريا_______________طرطوس

مُساهمةموضوع: رد: سمات الغنائية في الشعر العربي   الثلاثاء 6 ديسمبر 2011 - 17:35

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alassadsyria.syriaforums.net/
 

سمات الغنائية في الشعر العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الرشيد التعليمي ::  :: -